بداية من اليوم الأحد.. البورصة المصرية للسلع: تداول القمح الروسي كأول سلعة متداولة

 

قال الدكتور إبراهيم عشماوي رئيس البورصة المصرية للسلع، ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، إنه سيتم بداية من غدا الاحد تداول أول سلعة في البورصة المصرية للسلع، في تمام الساعة 2 ظهرًا إلى الساعة 4 عصرًا، كاشفا أن السلعة التي سيتم تداولها هي القمح الروسي.

وأضاف عشماوي، خلال لقاء عبر فيديوكونفراس مع الإعلامي احمد موسي في برنامج على مسئوليتي على فضائية صدي البلد، أنه سيتم عقد جلستين للتداول بواقع جلستين كل اسبوع، وسيكون هناك 10 سلع أخري منها الدواجن، وبيض المائدة، والسكر، والأرز، والذهب، والقطن، والحديد، والبتروكيماويات.

وأوضح عشماوي، أن البورصة المصرية للسلع هي سوق مفتوح لتداول السلع، كما أنها ستكون بورصة متخصصة لجميع أنواع السلع وليس السلع الغذائية، لافتا إلى أن البائع الوحيد هو هيئة السلع التموينية التابعة لوزارة التموين في البورصة المصرية للسلع.

وأشار عشماوي، إلى أنه يوجد مخزون استراتيجي من الأقماح يكفي لمدة 5 شهور، مشيرا إلى أن كل السلع التي تستحوذ عل إقبال وطلب في السوق سيتم طرحها عبر منصة البورصة.

وقال عشماوي، إن من مزايا منصة تداول البورصة المصرية للسلع هي تقليص عدد الوسطاء بما ينعكس على الأسعار في الأسواق، كذلك تقليص عدد الوسطاء بما ينعكس على الأسعار.

ولفت عشماوي إلى أن 40 مليار جنيه حجم تداول السلع في الشركة القابضة، كما من المستهدف أن تكون أكبر بورصة سلعية في الشرق الأوسط.

وأوضح عشماوي، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، وجه في عام 2017 بتنظيم التجارة الداخلية في مصر من خلال التكنولوجيا والتحول الرقمي، مضيفا أن هيئة السلع التموينية ستطرح كميات للبيع من مخزون القمح لديها للمطاحن عبر منصة البورصة.

وقال عشماوي، أنه لا يوجد اجبار للتجار في منظومة البورصة السلعية، لافتا إلى أن 200 شركة تم تسجيلها في البورصة السلعية، وفيما يتعلق بالمطاحن هناك 40 مطحن تم تسجيله خلال 48 ساعة للتداول على سلعة القمح التي سيتم طرحها غدا الاحد.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار