مجدي حمدان: تشكيل الأمانة العامة للحوار الوطني غير مرضي.. ولا أعرف سبب إضافة أعضاء البرلمان

وجه القيادي السابق بجبهة الإنقاذ، والأمين العام للجبهة الوطنية لمكافحة الفساد، مجدي حمدان، انتقادات حادة للتشكيل الذى استقرت عليه إدارة الحوار الوطني بشأن مجلس الأمناء.

وقال القيادي السابق بجبهة الإنقاذ، مجدي حمدان:” تفاجأت من هذه الأسماء التى جاءت فى التشكيل، فهناك العديد من الشخصيات الغريبة بها”.

هذا وكانت إدارة الحوار الوطني، قد أعلنت فى وقت لاحق التشكيل الكامل لمجلس أمناء الحوار الوطني، والذى يضم العديد من الشخصيات السياسية والصحفية.

وتابع:” السيد حمدين صباحي كان هو ممثل المعارضة، ومن المفترض أنه قدم 30 أسم للقائمين على إدارة الحوار الوطني”.

واستكمل:” من الغريب أن يكون هناك اثنين من أعضاء مجلس النواب فى تشكيل مجلس أمناء الحوار الوطني، مضيفًا:” لم يقدم أعضاء البرلمان أى شئ للأمة ولم يقدموا أى إفادة وأعترض على وجودهم”.

وتابع:” أرى أن اختيار الدكتور عبدالعظيم حماد، والدكتور هاني سرد الدين، موفق وهو أمر مرحب به، وأيضًا الدكتور جودة عبدالخالق وسمير مرقص، والدكتور عمرو هاشم ربيع، أما البقية فهم لا يمثلوا المعارضة وليس لهم أى صفة حزبية”.

وأبدى القيادي السابق بجبهة الإنقاذ دهشته من اختيار أكثر من شخصية من مركز الأهرام، قائلًا:” مش عارف اية علاقة مركز الأهرام بالحوار الوطني، وأيضًا ما هي علاقة أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بالحوار الوطني”.

واستكمل:” مجلس أمناء الحوار الوطني أنا غير راضٍ عنه، وأعتقد أن 25% معارضة والباقي موالاة، وهذا تشكيل غير منصف بالمرة وغيرر عقلاني وغير مقبول”.

وتابع:” بعد 3 شهور تشاور نجد هذه الأسماء التى لا تمثل المعارضة ولا الشعب المصري، وأعتقد أن هذا الأمر غير مقبول، وغير راضي عن مكونات الأمانة العامة للحوار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار