وزير عربى ينجو من حادث الطائرة الاثيوبية المنكوبة .. تعرف عليه

كشف مستشار وزير البيئة والتنمية المستدامة في موريتانيا، محمد يحيى ولد لفضل، أنه رفض مرور وزير البيئة الموريتاني أميدي كامارا عبر العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، حيث كان مفترض أن يستقل الطائرة الإثيوبية المنكوبة، لينجو من الحادث الأليم والذي راح ضحيته 157 شخصا كانوا على متن الطائرة.

وقال المستشار: “استقبلت صباح اليوم في مطار جومو كنياتا في نيروبي كينيا، السيد آميدي كامارا وزير البيئة والتنمية المستديمة حيث وصل للمشاركة في مؤتمر للأمم المتحدة”.

وأضاف ولد لفضل أن رفضه لمرور الوزير عبر أديس أبابا واختياره للخط عبر دكار وأبيدجان موفقا، للأسف لم يكن هناك ناجون من تحطم رحلة الطائرة الإثيوبية من أديس أبابا لنيروبي هذا الصباح.

ولقي 157 شخصا مصرعهم إثر تحطم طائرة إثيوبية، صباح اليوم الأحد، بعد إقلاعها بـ6 دقائق من مطار أديس أبابا، في طريقها إلى مطار نيروبي.

وأعلنت الخطوط الجوية الإثيوبية تحطم طائراتها من طراز “بوينغ 737-800، وذكرت في بيان: “نؤكد تعرض الرحلة إي تي 302 المتجهة من أديس أبابا إلى نيروبي لحادث في منطقة بيشوفو (ديبريزيت) “جنوب شرق أديس أبابا”.

ولفتت الشركة إلى أن الضحايا ينتمون لأكثر من 30 جنسية، بينهم 6 مصريين و3 من حاملي جوازات سفر الأمم المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض