وزير خارجية إثيوبيا: تعرضنا لضغوط ولن نوقع على اتفاق واشنطن

استمرار لسياسة اثوبيا ومؤشر على نيتها التهرب من المفاوضات السياسية لحل أزمة سد النهضة، قال وزير الخارجية الإثيوبي جيدو أندارجاشيو، إن بلاده ترفض ما اسماه “الضغط” من قبل الولايات المتحدة، لتوقيع اتفاق مع مصر والسودان بشأن ملف سد النهضة.

وزعم وزير الخارجية الإثيوبى، أندارجاشيو، في مقابلة مع وكالة أسوشيتد برس: إن الدول الثلاث بحاجة إلى حل خلافاتها دون ضغوط خارجية، ففي المحادثات التي عقدت في واشنطن تعرضنا للضغط من أجل التوصل إلى اتفاق وتوقيعه سريعاً، قبل حل القضايا العالقة”، بحسب ما نقلت وكالة «The Voice of America».

الرئيسيةخارج الحدود

خارج الحدود

وزير خارجية إثيوبيا يصعد أزمة سد النهضة: تعرضنا لضغوط ولن نوقع على اتفاق واشنطن

05:18 م – الجمعة 13 مارس 2020

سد النهضة

كتبعبدالرحمن صلاح

فى مؤشر على نية إثيوبيا التهرب من المفاوضات السياسية لحل أزمة سد النهضة، قال وزير الخارجية الإثيوبي جيدو أندارجاشيو، إن بلاده ترفض ما اسماه “الضغط” من قبل الولايات المتحدة، لتوقيع اتفاق مع مصر والسودان بشأن ملف سد النهضة.

إثيوبيا تسعي لعرض اقتراح جديد بشأن ملء سد النهضة

«سيناريوهات الحسم» بمفاوضات سد النهضة.. إثيوبيا تراهن على الوقت لفرض الأمر الواقع.. ومصر تستعد بـ«الحل البديل»

مانشستر يونايتد يسقط أمام بيرنلي في الدوري الإنجليزي

وزعم وزير الخارجية الإثيوبى، أندارجاشيو، في مقابلة مع وكالة أسوشيتد برس: إن الدول الثلاث بحاجة إلى حل خلافاتها دون ضغوط خارجية، ففي المحادثات التي عقدت في واشنطن تعرضنا للضغط من أجل التوصل إلى اتفاق وتوقيعه سريعاً، قبل حل القضايا العالقة”، بحسب ما نقلت وكالة «The Voice of America».

كما أدعى أن وفد بلاده أخبر المسئولين الأمريكيين في ذلك الوقت أن أديس أبابا لن توقع على اتفاق تحت هذه الإكراه، قائلاً: “أرسل الأمريكيون اتفاقية لنا لتوقيعها بعد أن صاغوها، لقد عارضناها لأن الولايات المتحدة تشارك بصفة مراقب فقط”.

وتهربت أديس أبابا من حضور جلسة التفاوض الأخيرة برعاية أمريكا والبنك الدولى، وقدمت القاهرة الدليل على بادرة حسن النية بتوقيع الاتفاق المطروح بالأحراف الأولى معبرة عن قبولها بما طرحه الوسطاء فى ملف الأزمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض