وزير الداخلية يهنئ قداسة البابا بعيد القيامة   

كتب : ريمون ناجى

وصل إلى المقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية ظهر اليوم وفد وزارة الداخلية برئاسة اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، واستقبلهم قداسة البابا تواضروس الثاني.

قدم الوفد لقداسته التهنئة بمناسبة عيد القيامة المجيد.

 

وقدم لهم البابا الشكر على الجهد الذي بذلوه خلال فترة الاستفتاء وفترة الأعياد،

كما أثنى على تنظيم الوزارة ليوم لطلبة الجامعات ومنهم طلبة الإكليريكية تم عقده في كلية الشرطة (بهدف التواصل بين الشباب في الكليات المختلفة).

وأكد أن التقارب والتعارف شيء رائع، وقال : احييك علي إدارة العمل

ورد اللواء توفيق: بالفعل كان لها تاثير إيجابي وسوف نتوسع في الفاعليات وإقامة الأنشطة وأوضح أن الهدف منها هو تقوية العلاقات بين الشباب ونقل الصورة للمجتمع وأن هذا الأمر سوف يقود إلى مجتمع صحي وأيضًا لمحاربة اَي مرض يتسرب إلى مجتمعنا المصري.

 

وعلق البابا: في بيت العائلة كانت هناك تجربة مفيدة وهي قضاء الكهنة مع الأئمة والشيوخ ثلاثة أيام في فندق وكان التواصل بينهم أكثر من رائع وقد زارونا هنا في الكاتدرائية وزاروا الإمام في المشيخة.

 

وأضاف قائلا : إن مصر في الكتاب المقدس منذ القدم وهي كانت في قمة الحضارة ولها تاثير علي كل من حولها. وإن شاء الله تعود لتكون على قمة الحضارة في الأيام المقبلة. ويكون مستقبل افضل لأولادنا ولوطننا.

وختم: الجاي أفضل إن شاءالله.

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار
إغلاق