نقاش يقطع ابنته ويلقي جثتها في القمامة

أقدم نقاش على قتل ابنته خنقًا ثم قام بتقطيع جثتها والتخلص من أجزائها فى صناديق القمامة بمحافظة الإسكندرية لشكّه في سلوكها.

بدأت تفاصيل الواقعة حينما تلقى مدير أمن الإسكندرية، بلاغًا يفيد بعثور عامل نظافة على أجزاء آدمية لفتاة في العقد الثاني بصناديق القمامة.

وبانتقال فريق البحث إلى مكان الحادث عثرت الأجهزة الأمنية على رأس الفتاة وبه آثار ضرب وتعذيب، وبالفحص والمعاينة تبين أنه لفتاه تخلص منها والدها بخنقها.

كشفت التحقيقات أن المتهم هو والد المجني عليها محمد محمد صبري، 50 سنة، نقّاش زخرفي، وارتكب الجريمة بسبب شكّه في سلوكها.

وألقي القبض عليه وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بسبب شكّه في سلوك نجلته موضحًا أن ابنته انفصلت عن زوجها بعد زواج استمر شهرًا واحدًا، وعندما عادت إلي منزله قام بقتلها وتقطيعها إلى أجزاء وألقاها بصناديق القمامة والاحتفاظ بباقي الأجزاء داخل الثلاجة حتي يتم التخلص منها، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة للتحقيق.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض