مطران اللاتين بالقاهرة ضيف السماء.. و الكاثوليكية ترتب صلاة الجنازة

 

رحل المطران عادل ذكي، مطران اللاتين الكاثوليك بمصر،بعد ظهر اليوم، عن عمر يناهز ٧٢ عاما بعد خدمة مثمرة وطويلة للكنيسة الكاثوليكية.

 

ونعت الكنيسة الراحل ومن المنتظر تحديد موعد صلاة الجنازة على جثمان الراحل.

وترجع موالد المطران المحبوب  عادل زكي إلى مدينة الأقصر يوم 1/12/1947 والتحق بمدرسة الفرنسيسكان بالأقصر ثم بإكليريكية أسيوط الصغرى وبعد ذلك بالمعهد الفرنسيسكاني الشرقي بالجيزة حيث أتم الدراسات الفلسفية واللاهوتية.

كما أدى النذور الرهبانية الأولى يوم 8 سبتمبر 1969 ثم النذور الدائمة في 1972.

سيّم كاهنًا يوم 24/9/1972، حاز على الليسانس في اللاهوت من جامعة القديس يوسف ببيروت 1972 – 1975، وخدم في أسيوط كمدير للمدرسة وراعي للشباب الجامعي في السنوات 1975 – 1986.

كما عيّن راعيًا ومديرًا لمدرسة نجع حمادي عام 1986،  انتخب مستشارًا للرهبنة مرات عديدة ثم رئيسًا للآباء الفرنسيسكان بمصر (1989 – 1998).

كما عيّن أمينًا عامًا لمجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك بمصر عام 2000، وأصبح راعيا بكنيسـة سيـدة الكرمل بولاق أبو العلا – القاهرة منذ 1999- 2009، وسيّم أسقفًا يوم 31 أكتوبر 2009 بكنيسة سان چوزيف – القاهرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض