مجلس النواب يتخذ 12 إجراء لمواجهة كورونا

حرص مجلس النواب، برئاسة الدكتور علي عبد العال، على اتخاذ عدد من القرارات والإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، منذ بداية الأزمة، وذلك حفاظا على صحة النواب والعاملين بالبرلمان.

وترصد السلطة الرابعة ، أبرز تلك القرارات والإجراءات التي اتخذها المجلس حتى الآن:

– نشر المطهرات في جميع الأماكن بمقر البرلمان.

– وقف استخدام نظام البصمة الإلكترونية للنواب والعاملين.

– تنظيم ندوة تثقيفية عن الوقاية من فيروس كورونا بحضور أستاذ الأمراض الصدرية بمستشفى القصر العيني الدكتورة أماني أبو زيد.

– تشكيل لجنة مواجهة الأزمات بمجلس النواب.

– الاستعانة بالقوات المسلحة لتطهير قاعات ومكاتب المجلس.

– تعليق الزيارات الخاصة بنشر الثقافة البرلمانية لحين إشعار آخر.

– قرار العمل بنصف طاقة العاملين لمدة أسبوعين وذلك بالتناوب والتبادل بين العاملين.

– منح الفئات الأولى بالرعاية إجازة استثنائية مدفوعة الأجر لمدة أسبوعين.

– فحص المترددين على مقر المجلس بأجهزة كشف الحرارة.

– قرار رئيس المجلس بتأجيل انعقاد الجلسات العامة إلى ١٢ أبريل المقبل.

– قرار تعليق صلاة الجمعة وصلوات الجماعة الخمس بمسجد البرلمان، والاكتفاء برفع الآذان فقط بالصيغة التي أقرتها وزارة الأوقاف ولمدة أسبوعين.

– إعفاء الموظفين المقيمين بالمحافظات أو بالأماكن البعيدة من الحضور.

– كما أصدر المجلس بيانا يهيب فيه بالمواطنين التحلي بالمسئولية وأخذ الأمر بالجدية اللازمة وعدم الاستهانة به، والبعد عن الشائعات وعدم المساهمة في نشرها وعدم تداول معلومات من غير مصادرها الرسمية، والتعلم من تجارب الدول الأخرى ففيها ما يكفي من الدروس المستفادة.

ومن جانبه يحرص المستشار محمود فوزي، الأمين العام العام لمجلس النواب، على التنسيق المتواصل مع مختلف القطاعات، في إدارة الأزمة وإرسال توجيهات رئيس البرلمان، لأعضاء المجلس، والعاملين بشأن الإجراءات الاحترازية على مدار الساعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض