كنائس حلوان والمعصرة تفتح أبوابها للمشردين بسبب الطقس السيئ

فتحت كنائس حلوان والمعصرة والتبين ومدينة 15 مايو، أبوابها لاحتضان المشردين، دون التمييز بين مسلم ومسيحي، في ظل الطقس السيئ الذي تمر به البلاد.

وقال إسحق غالي، سكرتير الأنبا بسنتي أسقف حلوان والمعصرة، إن الأسقف قرر استقبال كافة المواطنين الذين بلا مأوى منذ الأمس نظرا للظروف الجوية، كما شدد على جميع الخدام المتطوعين لمساعدة المواطنين على عدم التقاط أي صورة لهم لأن “لِكَيْ تَكُونَ صَدَقَتُكَ فِي الْخَفَاءِ. فَأَبُوكَ الَّذِي يَرَى فِي الْخَفَاءِ هُوَ يُجَازِيكَ عَلاَنِيَةً”.

وتابع غالي في تصريحات صحفية ، أن مباني الخدمات التابعة للكنائس بدأت بالفعل في استقبال بعض الحالات، قائلا: “في حالات كتير جت والخدام بينزلوا يجبوا الناس من الشوارع”، مشيرا إلى أن القرار يعد لمسة إنسانية من جانب الأنبا بستني “سيدنا قال مينفعش يكون ولادنا في الشوارع ومنحتضنهمش في الجو دا”.

وكان العديد من رواد التواصل الاجتماعي تداول بعض المنشورات الهاشتاجات التي تطالب بفتح الكنائس والمساجد، لأطفال الشوارع واللي والذين دون مأوى.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض