“في مواجهة الشتاء”رئيس حي السيدة زينب يوفر مأوى لأطفال الشوارع

 

“عبد الله ” طفل مشرد في العاشرة من عمره ، جلس على أحد الأرصفة بشارع”ممتاز” في السيدة زينب ، يرتعش من البرد حيث ابتلت ملابسه، والجوع خلال موجة الطقس السيئ حيث يتخذ من الشارع مأوى له ، إلى أن التقاه أعضاء جروب “جدعان السيدة زينب” الذين سارعوا لإبلاغ رئيس حي السيدة زينب مهران عبد اللطيف وطلبوا مساعدته ، فاستعان “مهران” بعدد من العاملين معه لتوفير الملابس ومساعدة الطفل ، وتم إيداعه بجمعية الحياة الكريمة لرعاية الأيتام والفقراء والمرضى برئاسة عصام الشحات لتوفير مأوى للطفل ومساعدته على الاستحمام وتغيير ملابسه واستبدالها بملابس نظيفة.

وقال “مهران” أنه تم إطلاق فرق للتدخل السريع لمساعدة المشردين والأطفال بلا مأوى فى حى السيده زينب لمواجهة ظروفهم المعيشية بالغة الصعوبة تحت شعار «اطفال بلا مأوى” خاصة في ظل موجة الطقس السئ التي اجتاحت البلاد خلال اليومين الماضيين .

وتابع رئيس حى السيده زينب أنه تم الغبلاغ عن حالة “عبدالله” من خلال جروب للواتس أب ، تم تفعيله منذ توليه رئاسة الحي من خلال المشاركه المجتمعيه التى اطلقها ، ويزداد المشاركون بها خلال جروب الوتس اب، والذى يضم 15 شياخه على مستوى الحى واصبح هناك حوار مجتمعى يومى وتفاعل من المواطنين مع الحى بشكل دائما كل ساعه ، وهذا التفاعل من خلال جمع القمامه او وجود مخالفات متواجده بالحى .

وأضاف “مهران” : من خلال هذا الرقم وجدت احد المشاركين بتصوير طفل متواجد اسفل عمارته يرتدى ملابس رثة ومبتلة، فوجهت فريق من الحى لمكان تواجد الطفل وشكلت فريق عمل لجمع الاطفال الذين يتوجدوا فى الشوارع بدون ماوى وتم الاتفاق مع الجمعيات الاهليه لتسكين هؤلاء الاطفال مع توفير الحياه الكريمه لهم .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض