فى يوم عيدهم ..مدحت الزاهد يطالب الدولة بإجراءات حازمة تجاه رجال الاعمال المعتدين على حقوق العمال

قال مدحت الزاهد رئيس حزب التحالف الشعبى الاشتراكى ، ان عيد العمال هذا العام يأتى حزينا على مصر والعمال وعلى الاخص العمالة غير المنتظمة ، التى ضربتها ازمة كورونا ، ويعانى منها ملايين من العمالة الذين  لا يتمتعون بالحماية القانونية التى توفرها عقود العمل والحماية النقابية فى اطار منظمات فعالة تدافع عن حقوق الاطراف الضعيفة فى علاقات العمل ولا بشبكة رعاية صحية واجتماعية عادلة وشاملة .

وأضاف الزاهد فى تصريح له ، أن هذه العمالة الهشة هى الضحية الاجتماعية الاولى لفيروس كورونا ، من ملايين فقدوا فرص العمل وانخفضت اجورهم، وهبطوا جماعات تحت خط الفقر المدقع بينما تواصل الاحتكارات سياسة ” الارباح قبل الارواح”.

وأشار رئيس التحالف ، الى أإن هناك مبادرات من الدولة والمجتمع ولكنها غير كافية، وقد طالبنا بزيادة وتوسيع برامج الدعم ومد اجل تسجيل العمالة غير المنتظمة فى موقع وزارة القوى العاملة واستجابت القوى العاملة ومدت فترة التسجيل الى ١٠ مايو ، ونامل فى استمرارها لاخر مايو ،مع استمرار صرف الاعانات الشهرية لمن تقدموا .

 

كما نأشد رئيس الحزب  كل الاصدقاء مساعدة المستحقين فى محيطهم، فهم على الاغلب لا يعرفون كيفية الولوج والتسجيل على موقع وزارة القوى العاملة ،  كما نطالب باجراءات حازمة من الدولة تجاه رجال الاعمال والمستثمرين الذين يخفضون العمالة والاجور ويتنكرون لابسط حقوق العمل وحقوق المواطنة .

وشدد الزاهد ، على أن  توسيع برامج الدعم الاجتماعى مطلب ملح وهو ممكن لو طبقنا مبدا العدالة فى توزيع الموارد والارباح ، واطلقنا الحريات النقابية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض