فرج عامر يطالب بالاستفادة من انخفاض أسعار النفط العالمية لدعم الصناعة المصرية: سيحقق مكاسب عديدة

 

قال المهندس فرج عامر، رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب، إن التداعيات الاقتصادية العالمية التي تسببت فيها جائحة فيروس كورونا المستجد، أثرت بالسلب على الأسعار العالمية للنفط، مما أدى إلى انخفاض ملحوظ في سعره، مما يتطلب الاستفادة من هذه الأسعار الجديدة واستغلال الأزمة في تحقيق مكاسب لصالح الصناعة المصرية.

وأشار عامر، في بيان له، مساء اليوم الاثنين ، إلى أن رغم انخفاض أسعار النفط العالمي لاسيما وأن سعر البرميل سالب ٣٧ دولار، ما زالت الحكومة تتعامل مع المصانع بنفس الأسعار القديمة من حيث أسعار الطاقة والكهرباء والغاز، مما يمثل عبء كبير على المصانع، منوها أن الحكومة لا بد وأن تضع استراتيجية سريعة الاستفادة من هذا الانخفاض.

وطالب رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب، بضرورة استغلال الأزمة الحالية، وتخزين احتياطي الدولة المصرية الاستراتيجي من الغاز والبترول، والتمتع بالأسعار السلبية للغاز والبترول وتحقيق مكاسب للصناعة المصرية لزيادة قدرتها التنافسية من أجل التصدير ومن ثم تخفيض أسعار منتجاتها في الأسواق المحلية.

يذكر أنه قد هوى سعر برميل النفط الأمريكي بشكل حاد خلال تعاملات اليوم الاثنين، بأكثر من 306%، مسجلا أدنى مستوى في تاريخه.

وذكرت وكالة “رويترز” أن عقود الخام الأمريكي الآجلة هوت بنسبة 306% حيث بلغ سعر البرميل 37.63 دولار تحت الصفر، بحلول الساعة 18.34 بتوقيت غرينتش.

ويعود هذا المستوى الذي سجله الخام الأمريكي “غرب تكساس الوسيط” الأدنى في التاريخ.

وتراجعت عقود خام القياس العالمي “مزيج برنت” 9.2 بالمئة إلى 25.43 دولار للبرميل.

وتحولت العقود الآجلة للنفط الأمريكي لأقرب استحقاق أثناء التعاملات، اليوم الاثنين، إلى سلبية للمرة الأولى في التاريخ مع امتلاء مستودعات تخزين الخام وهو ما يثبط المشترين، بينما ألقت بيانات اقتصادية ضعيفة من ألمانيا واليابان شكوكا على موعد تعافي استهلاك الوقود.

ومع نضوب الطلب الفعلي على النفط ظهرت تخمة عالمية في المعروض بينما لا يزال مليارات الأشخاص حول العالم يلزمون منازلهم لإبطاء انتشار فيروس كورونا المستجد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض