عمرو أديب لأهالي قرية “شبرا البهو”: ما عندكمش دم “فيديو”

قال الإعلامي عمرو أديب إن أهالي قرية شبرا البهو الذين رفضوا دفن جثمان الطبيبة المتوفاة بكورونا ليسوا مصريين مضيفًا هناك في شعب مصر من تفهموا رسالة أن إكرام الميت دفنه والدليل على ذلك أن هناك حالات وفاة تم دفنها دون مشكلات مثلما حدث في قرية الدقهلية.

وتابع خلال برنامج “الحكاية” المذاع على قناة “إم بي سي مصر”: ما حدث في قرية شبرا البهو لا يعبر إلا عن جهل وغوغائية”، متسائلًا: أين ذهبت الرحمة ولكنهم لا يمثلون كل المصريين.

وأشار: إلى أن جثمان الطبيبة المتوفاة ظل حائرًا بين قريتين حتى دفن بعد أكثر من 5 ساعات، لافتًا إلى أنه لا يتفق مع مناشدات البعض عمل مقابر للمتوفين بكورونا في الصحراء، معقبًا: “المصريين ما عندهمش مقابر جماعية والمصري قادر يدفن معزز مكرم جنب أبوه وأمه وأهله”.

وأكمل: “مقبرة جماعية لمين لـ11 إحنا مش أمريكا ووفيات كورونا قليلة.. ما عملناش مقابر جماعية في الحرب هنعملها دلوقتي.. هذه معركة علم وليس جهل وغوغائية”.

وأردف: “زوج المتوفاة وابنها قعدوا حيرانين ومش عارفين يدفنوها.. بقول لأهل القرية خلوا عندكم دم .. اشمعنا الست الدكتورة طلع الكورونا بتاعها بيعدي دون عن الـ145”.

وشدد: على أنه يجب أن يكون من تم القبض عليهم بالقرية عبرة لمن لم يعتبر، موجهًا الشكر لقوات الشرطة والنائب العام على التعامل السريع مع الأهالي الرافضين لدفن جثمان الطبيبة المتوفاة بقرية شبرا البهو.

واستطرد: “في الخارج قاموا بزيادة مرتبات الأطباء 6 أضعاف وفي مصر يتم التنمر عليهم.. الدكاترة داخلين معركة ما أنزل الله بها من سلطان.. مهما اديتني فلوس ما اعديش من قدام المستشفي إنما في حد بيدخل ويحضن ويغير ويشوف دم وإفرازات ويطبطب ويعالج ويكون الرد عليهم التنمر والإساءة إليهم بدلا من إظهار الاحترام.. بقول قم للطبيب وفه التبجيلا”.

وأضاف: “الست اللي قامت كسرت جهاز التنفس الصناعي في المستشفى لازم تنضرب بالجزمة دا العالم بيتنشق على جهاز واحد.. ما ينفعش ولازم يتم توفير الحماية الكاملة للفرق الطبية.. الدكاترة دول فخر مصر”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض