عبدالعليم داوود يمثل اليوم أمام لجنة القيم بالبرلمان.. تعرّف على الجزاءات المتوقعة

يمثل النائب محمد عبدالعليم داوود، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس النواب، اليوم، أمام لجنة القيم، للتحقيق معه بسبب التصريحات التي أطلقها خلال إحدى الجلسات العامة، وقال فيها إنه لا يمكن الجلوس على مائدة حوار سياسى مع حزب دخل البرلمان بالكراتين، وهو ما أثار نواب الأغلبية وتم اتخاذ قرار بإخراجه من الجلسة.

 

ويأتى مثول «داوود» أمام لجنة القيم بعد ساعات قليلة من تشكيل اللجنة واختيار 14 نائبًا في عضويتها، ومن المنتظر أن تستمع اللجنة للنائب وتعد تقريرًا يتم عرضه على الجلسة العامة ويتضمن إما توقيع جزاءات تصل للحرمان من عدة جلسات أو دورة برلمانية كاملة أو حفظ التحقيق.

وكانت هيئة المكتب استمعت للنائب وأخذت قرارا بإحالته للجنة القيم، وعقّب المستشار الدكتور حنفى جبالى، رئيس مجلس النواب، على ما اعتبره تجاوزات من النائب، قائلا: «أرفض المساس بكرامة أي نائب»، مؤكدًا أنه سيطبق اللائحة الداخلية على الجميع، وأن المخالفة تعرض أي نائب للجزاء التأديبى.

كان النائب محمد عبدالعليم داوود، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد، قال إنه امتثل للتحقيق أمام هيئة مكتب مجلس النواب برئاسة المستشار حنفى جبالى، بشأن ما حدث بجلسة الثلاثاء، وما شهدته من مشادات أدت لإخراجه من الجلسة العامة.

وأوضح النائب أن رده على هيئة مكتب المجلس بأنه لم يخالف ما ورد في المادة ١١٢ من الدستور والتى تقضى بأنه لا يسأل عضو مجلس النواب عما يبديه من آراء تتعلق بأداء أعماله في المجلس أو في لجانه، مؤكدا أنه لم يوجه أي اتهام لأى حزب بعينه.

وتنص المادة 29 من اللائحة الداخلية على أن تختص لجنة القيم بالنظر فيما ينسب إلى أعضاء المجلس من مخالفات تشكل خروجًا على القيم الدينية أو الأخلاقية أو الاجتماعية، أو المبادئ الأساسية السياسية أو الاقتصادية للمجتمع المصرى، أو الإخلال بواجبات العضوية، وذلك كله طبقًا لأحكام الدستور أو القانون أو هذه اللائحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق