طفل أمريكي يتحدى كورونا ويتعافى بعد صراع أسبوعين

 

استطاع الطفل ” جوزيف بوسترين” الأمريكي الجنسية، والذي يبلغ من العمر 6 أعوام، أن يغلب على فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، ويتعافى منه بعد صراع دام لأسبوعين.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية” أن هذا الطفل من ولاية “تينيسي” حيث يعاني من ” التليف الكيسي” وهو عبارة عن حالة مرضية تجعل الجسم ينتج مخاطًا سميكُا ولزجًا يمكن أن يسد الرئتين ويعيق البنكرياس، مما يجعله أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات “كورونا”، ويمثل هذا الفيروس خطورة كبيرة على كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

ولكن استطاع الطفل أن يتخطى كافة التوقعات ويتغلب على هذا الفيروس المميت رغم حالته الصحية، ويحتفل بتعافيه تمامًا منه.

والجدير ذكره أن والدة الطفل، وتدعى “سابرينا” كشفت عن إصابته بالفيروس من خلال حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” يوم 19 مارس الماضي، حيث أوضحت أن الأعراض المرضية التي عانى منها تضمنت ارتفاع درجة الحرارة والسعال والإجهاد، ذلك إلى جانب أن معاناته من مرض “التليف الكيسي” أثرت على مناعته؛ وأشارت إلى خضوعه للحجر الصحي لمدة أسبوعين.

وحرصت الأم في أعقاب ذلك على مشاركة مستجدات حالة طفلها وما يعانيه من أعراض بشكل منتظم على مدار فترة الأسبوعين؛ وفي بداية شهر أبريل الجاري، أكدت تعافيه من “كورونا”، وأعلن الصبي في مقطع فيديو شاركته والدته عبر حسابها أنه قد تغلب على الفيروس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض