شوقي: إنهاء العام الدراسي احترازي وأرقام إصابات كورونا مش مريحة خاصة في رمضان

عدد الطلاب رياض الأطفال وحتي الصف الثاني الثانوي أكثر من 21 مليون طالب

أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أن قرار إنهاء العام الدراسي بنهاية شهر أبريل الجاري هو قرار الوزارة وليس لجنة الأزمات بمجلس الوزراء وهو احترازي، لاسيما وأرقام إصابات كورونا مش مريحة خاصة في رمضان .

وأوضح أنه تم التشاور مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء و الجهات المعنية في القرار .

وقال شوقي ، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج الحكاية على فضائية أم بي سي مصر، إن القرار احترازي في المقام الأول، حيث أن عدد الطلاب رياض الأطفال وحتي الصف الثاني الثانوي أكثر من 21 مليون طالب .

وأضاف شوقي ، أنه تقرر أن يكون نهاية شهر أبريل الجاري، هي نهاية العام الدراسي لسنوات النقل من رياض الأطفال حتي الصف الثاني الثانوي، باستثناء الشهادتين الإعدادية والثانوية، موضحا أن أرقام الإصابات بفيروس كورونا المستجد مش مريحة خاصة في شهر رمضان .

وتابع شوقي ، إحنا كمان عندنا نمر ودرجات للطلاب تسمح لنا بأن نقيم الطلاب بشكل محترم، وإحنا من الدول القليلة أوي اللي استكملت العام الدراسي في السنتين الماضيتين بامتحانات حقيقية وتقييم كويس ، يسمح للطلاب الانتقال الى العام الدراسي الجديد .

وأوضح شوقي ، أن الامتحانات الشهرية لشهر أبريل ستجرى خلال الأيام المقبلة 27 و27 و28 أبريل، وفقا للجداول المعلنة وبعد نهايتها تبدأ الإجازة الصيفية للسنوات من رياض الأطفال حتى الصف الثاني الإعدادي وكذلك الصفين الأول والثاني الثانوي .

وأشار شوقي الي أنه سيتم استكمال العام الدراسي لطلاب الشهادتين الإعدادية والثانوية والامتحانات النهائية للشهادتين حسب الجداول المعلنة.

واوضح شوقي، انه سيظل حضور طلاب الشهادة الثانوية والإعدادية إلى المدارس اختياريا وعلى أن تقوم الدولة بكافة الاجراءات الاحترازية لطلاب الشهادات العامة أثناء الامتحانات التجريبية والنهائية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض