شقيقة ريهام سعيد توضِح حقيقة مرضها

عبّرت شقيقة الإعلامية ريهام سعيد عن حزن عائلتها من الأخبار المغلوطة التي يتداولها الناس عن وضعها الصحي. وطالبت المدونين بمراعاة شعور أفراد عائلتها والوقوف عند حقيقة التفاصيل بدلاً من الاجتهادات الخاطئة. وجاء في تدوينتها عبر حسابها الخاص على “فيسبوك”: “ريهام عندها ميكروب شديد في الأنف من الداخل والخوف أنه يطلع على العين والمخ، حاجة ملهاش أي علاقة بالجلد واضطرت أن تخضع لعملية دقيقة”. وأوضحت أنها “تخضع لعلاجٍ مكثّف. وإن لم تتحسن، ستسافر للتأكد من العلاج الصحيح”، آملة بأنها ستقوم بالسلامة.

وأضافت شارحة بتصحيح لـ”بعض الپوستات الخاطئة”: “موضوع إن جالها ميكروب في الجلد يؤدي إلى تساقط الجلد ده كلام مش صحيح خالص أو إنه جالها نفس فيروس مايكل جاكسون وإن جلدها هيتساقط ومرض خطير والكلام ده من وحي خيال بعض الناس”. وختمت آملة بوقف تأليف الأخبار كاتبة: “بلاش التزايد في الكلام وتأليف الأخبار اللي بتدمر أسرة كاملة. يعني لما يتكتب خبر وصية ريهام سعيد الأخيرة قبل وفاتها الناس دي مش بتفكر إن ريهام ليها أم وأب وأخوات وأولاد ممكن ينهاروا لما يقروا خبر زي ده.”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض