شغلوا دماغكم شوية.. برلماني: من سرب فيديوهات محطة مصر للجزيرة ولماذا جرّار “مناورة” يسير أكثر من ٢ كيلو متر

طالب وحيد قرقر عضو لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، بتشكيل لجنة تقصى حقائق لمعرفة من سرب فيديوهات محطة مصر لقناة الجزيرة القطرية بعد ثوانى فقط من وقوع حادث احتراق جرّار بالمحطة يوم الأربعاء الماضي، ويجب معرفة من قام بتفريغ الكاميرات وأعطاها للجزيرة وجعلها تنتشر علي المواقع التواصل الاجتماعي بسرعة البرق.

جاء ذلك خلال الاجتماع الأول لأعضاء لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، برئاسة النائب هشام عبدالواحد رئيس اللجنة، صباح اليوم الاثنين، الذي استهل بالوقوف دقيقة حداد علي أرواح الضحايا في حادث انفجار جرّار قطار بمحطة مصر برمسيس يوم الأربعاء الماضي.

وأضاف قرقر: “شفنا منظومة إطفاء أولية وبالية جدا في محطة مصر لما نزلنا تاني يوم من وقوع الحادث، ولابد من وجود منظومة حديثة في جميع المحطات ولابد من توفير التامين للجرارات وليست الحديثة فقط، الناس كانوا فاكرين ان الحادث بسبب تصادم قطارين ولم يعرفوا انه جرّار مناورة يتحرك في ٢ كيلو متر فقط، وطالب بعمل خطوط جديدة بنقل البضائع لتمويل منظومة الشكة الحديد، مؤكدًا ان ٢٪؜ فقط هو حجم النقل للبضائع عن طريق السكة الحديد.

وتابع: الامر جد خطير ربنا مش هيغفر لنا وهيحاسبنا اذا لم نعيد اعادة هيكلة مرتبات العمال ، وسط مطالبة تعيين الاف العمالة الفنية لمعالجة الأخطاء، هذا عبئ ثقيل ويجب أن نعرف أين تذهب الأموال.

وحضر الاجتماعات أعضاء لجنة النقل والمواصلات بالبرلمان إلى جانب النائب جبالي المراغي رئيس لجنة القوي العاملة بمجلس النواب، والنواب رزق راغب ومحمد عبد الله زين، وخالد عبد المولي، محمد بدوي دسوقي، محمد قرقر، سامح خليل، أحمد الخشب، كذلك نائب وزير النقل عمرو شعث وأشرف رسلان رئيس الهيئة القومية لسكك حديد مصر وأسامة عفيفي نائب رئيس الهيئة لشئون الصيانة، وعدد من المسئولين التنفيذيين.

ويهدف اجتماع لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب اليوم الاثنين، لإعلان ما تم التوصل له خلال الأيام القليلة الماضية، وإجراءات المحاسبة وتصحيح الأوضاع بالإضافة لمتابعة إجراءات إعادة الهيكلة التى سبق وأعلن رئيس اللجنة البرلمانية أنها بدأت قبل الحادث الذى وقع يوم الأربعاء، وسوف تستمر من خلال خطط قصيرة الأجل لتحقيق رؤية مصر لعام 2030.

وكان النائب هشام عبدالواحد رئيس لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، قد أعلن يوم الخميس الماضي من مقر هيئة سكك حديد مصر الملاصق لمحطة مصر، عن استمرار انعقاد لجنته البرلمانية في اجتماعات مفتوحة للوقوف على ملابسات حادث انفجار جرار داخل المحطة.

يذكر أن رئيس مجلس الوزراء مصطفي مدبولي، قبل الاستقالة التي تقدم بها وزير النقل هشام عرفات، في أعقاب الحادث، وكلف الدكتور محمد شاكر بالقيام مؤقتاً بمهام وزير النقل بالإضافة إلى مهام منصبه كوزير للكهرباء لحين تعيين وزير للنقل. يوم الخميس الماضي، عقد وفد من لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب برئاسة هشام عبد الواحد اليوم اجتماعا مغلقا مع الدكتور عمر شعت نائب وزير النقل ، وأشرف رسلان رئيس هيئة السكك الحديدية ، قبل تفقد الوفد موقع حادث إنفجار جرار محطة مصر برمسيس وزيارة ورش أبي غاطس التى انطلق منها الجرار لينفجر داخل رصيف رقم 6 بالمحطة التى تبعد قرابة 3 كيلو متر فقط عن الورش، ليترك وراءه 20 حالة وفاة و43 مصاباً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض