جبهة تصحيح مسار الوفد تتمسك بموقفها وتستنكر تصريحات رئيس الحزب

انتهى الاجتماع الطارئ لجبهة تصحيح المسار المنعقد مساء امس الاحد 1/9/2019 عن عدة قرارات :
أولا: تستنكر الجبهة بالاجماع وبشدة ما جاء بتصريح رئيس الحزب الحالي خلال اجتماع المرأة من عبارات تقع تحت طائلة قانون العقوبات ما كان لها ان تصدر ممن يجلس على كرسى اعرق حزب سياسي ليبرالي ورئيس اللجنة التشريعية لمجلس النواب في مواجهة قيادات لها تاريخها المهني والسياسي ولذلك قررت الجبهة التقدم بدعوة سب وقذف ضده لسبه هذه القيادات لمجرد الخلاف السياسي معه في إدارة الحزب.
ثانيا : الاستمرار في متابعة جميع الإجراءات القانونية والقضائية فيما يتعلق بالاتى:
ا- بطلان الانتخابات الأخيرة وكذا التقدم بشكوي للجنة شئون الأحزاب للنظر في كافة التجاوزات ومخالفات اللائحة فيما يتعلق بتغيير هوية الهيئة الوفدية لصالح اشخاص بتعيين اللجان دون اللجوء للأصل وهو الانتخاب.
ب- ستقوم الجبهة برفع دعوة امام القضاء للحجر السياسي علي رئيس الحزب لعدم قدرته علي أدارته وفقدانه لأبجديات العمل السياسي مما اضعف الحزب سياسيا لما يتخذه من قرارات متسرعة غير مدروسة لا تصب لصالح الوفد والوفديين
ثالثا: تؤكد الجبهة على تماسكها في كل ما تتخذه من إجراءات بالقانون وما تتيحه لها اللائحة من أدوات …وفي هذا الصدد ستواصل اللجنة ما تقوم به من تجميع التوكيلات الموثقة من أعضاء الهيئة الوفدية من مختلف المحافظات لسحب الثقة من رئيس الحزب.
رابعا: التنسيق لإقامة اول مؤتمر للجبهة مع الوفديين بمدينة بورسعيد لشرح وجهة نظرنا و رؤيتنا للحزب في المرحلة القادمة.
خامسا: قررت الجبهة تعيين كل من السادة:
الاسم
المحافظة

النائب / محمد جاد
منسق عام مساعد للجبهة

د/ السيد العزازى
منسق محافظة الشرقية

د/ محمود مرعى
منسق محافظة البحيرة

ا/ شريف أبوحسين
منسق محافظة الجيزة

ا/ سماح السودانى
منسق محافظة الغربية

عاش الوفد ضمير الامة

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار
إغلاق