تفاصيل وفاة أول مصرية نتيجة الإصابة بفيروس كورونا

كشفت وزارة الصحة عن تفاصيل حالة الوفاة الثانية نتيجة الإصابة بفيروس كورونا وهي سيدة مصرية تبلغ من العمر 60 عامًا من محافظة الدقهلية، حيث استقبلها مستشفى صدر المنصورة وهي تعاني من التهاب رئوي حاد صباح أمس الأربعاء.

وأكدت وزارة الصحة أنه على الفور تم سحب عينة لها وجاءت النتيجة إيجابية لفيروس كورونا المستجد مساء أمس، وتم نقلها إلى مستشفى العزل، وتوفيت اليوم.

وكانت وزارة الصحة والسكان، اليوم الخميس، قد أعلنت عن خروج 12 حالة من مصابي فيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل من إجمالي الـ27 حالة التي تحولت نتائج تحاليلها من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19)، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية، وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين إلى 20 حالة حتى اليوم.

وأشارت إلى تسجيل 13 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها لفيروس كورونا المستجد، اليوم، من بينهم 6 حالات بدون أي أعراض، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وجاء ذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، موضحا أن الحالات من ضمنهم 10 مصريين و3 حالات لأجانب من جنسيات مختلفة، لافتًا إلى أن هناك حالة من ضمنهم توفيت اليوم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض