تعرف على كاتدرائية نوتردام التى احترقت امس بالعاصمة باريس

بدأ بناء كاتدرائية نوتردام  عام 1160 واكتمل معظمها بحلول عام 1260، ويعتقد أنها شهدت الكثير من التعديلات على مدار القرون التالية. في عقد 1790، شهدت نوتردام تدنيساً أثناء الثورة الفرنسية، فتضررت معظم لوحاتها الدينية أو تدمرت. بعد فترة وجيزة من نشر رواية أحدب نوتردام لڤيكتور هوگو عام 1831، تجدد الاهتمام الشعبي بالمبنى. في عام 1845 بدأت أعمال ترميم كبرى للمبنى تحت إشراف أوجين ڤواليه-لو-دوك واستمرت خمسة وعشرين عاماً. بدءاً من عام 1963، تم تنظيف واجهة الكاتدرائية من السخام والأوساخ التي تراكمت عليها منذ عدة قرون، وأعيد لونها الأصلي. وجرت حملة أخرى للتنظيف والترميم في الفترة من 1991 إلى 2000.

يزور الكاتدرائية سنوياً حوالي 12 مليون شخص، مما يجعلها الأثر الأكثر زيارة في پاريس.

في 15 أبريل 2019، شب في الكاتدرائية حريق ضخم ألحق بها أضراراً بالغة، تضمنت انهيار البرج الرئيسي والسقف بالكامل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض