ترامب ينسحب من معاهدة “الأجواء المفتوحة”

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس، انسحاب بلاده من معاهدة “الأجواء المفتوحة” مع روسيا، ثالث معاهدة لضبط التسلّح يلغيها سيّد البيت الأبيض منذ وصوله إلى السلطة. فيما نددت موسكو بالخطوة الأميركية ووصفتها بـ”ضربة” لأمن أوروبا، وفقا لما نشرته “سكاي نيوز”.

وقال الرئيس الأميركي إن موسكو لم تفِ بالتزاماتها الواردة في الاتفاقية التي مرّ عليها 18 عاما وصُمّمت لتعزيز الشفافية العسكرية والثقة بين القوى الكبرى.

وقال ترامب للصحافيين في البيت الأبيض إن “روسيا لم تلتزم بالمعاهدة. ولذا، سننسحب إلى أن يلتزموا”.

من جانبها، نددت روسيا بـ”الضربة” التي وجهها انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية “الأجواء المفتوحة” لأمن القارة الأوروبية.

ونقلت وكالات روسية عن نائب وزير الخارجية ألكسندر غروشكو قوله إن “انسحاب الولايات المتحدة من هذه الاتفاقية لا يعني فقط توجيه ضربة إلى أسس الأمن الأوروبي، وإنما ايضاً إلى أدوات الأمن العسكري القائمة، وإلى المصالح الأمنية الأساسية لحلفاء الولايات المتحدة أنفسهم”.

وتسمح اتفاقية “الأجواء المفتوحة” بين روسيا والولايات المتحدة و32 دولة أخرى، معظمها منضوية في حلف الأطلسي، لجيش بلد عضو فيها بتنفيذ عدد محدد من الرحلات الاستطلاعية فوق بلد عضو آخر بعد وقت قصير من إبلاغه بالأمر.

ويمكن للطائرة مسح الأراضي تحتها، وجمع المعلومات والصور للمنشآت والأنشطة العسكرية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض