بعد كورونا.. الصين تطرح سيارات مضادة للفيروسات

بعد أن أعلنت الصين احتواء فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 وسارعت بمد يد العون إلى العديد من البلدان المتقدمة قبل النامية من خلال إرسال المستلزمات الطبية المختلفة مثل أجهزة التنفس والقناعات الواقية للوجه لمساعدتهم في التصدي للجائحة ولتؤكد بكين سيطرتها الكاملة على الوباء الذي ظهر للمرة الأولي على أرضها في مدينة ووهان وتبرز ريادتها للساحة الدولية خلال الأزمة أعلن صانعو السيارات إطلاق “سيارات مضادة للفيروسات”.

السيارات المضادة للفيروسات

يستغل صانعو السيارات في الصين المخاوف الصحية من خلال إطلاق المركبات المكافحة للفيروسات إذ تهدف هذه المركبات الجديدة إلى توفير نفس المستوى من الحماية عند ارتداء قناع الوجه الواقي.

وكانت الصين شهدت انخفاضًا حادًا في مبيعات السيارات في الربع الأول من العام وسط حالة الإغلاق المفروضة لمكافحة الفيروس التاجي الجديد على مستوى الدولة.

وكانت شركة جيلي أول علامة تجارية صينية بارزة تطلق ميزة مكافحة الفيروسات داخل السيارات في محاولة لجذب سائقي السيارات القلقين بشأن تلوث الهواء في المدن الكبرى وتعويض بعض الخسائر المادية ايضاً.

ويهدف مشروع السيارة الصحية إلى منع دخول الجزيئات الدقيقة من البيكتيريا والفيروسات إلى السيارة لحماية السائقين والركاب كما تقوم شركات السيارات أيضًا بتطوير مواد مضادة للميكروبات للحفاظ على أدوات التحكم في السيارة ومقابض الأبواب خالية من البكتيريا والفيروسات.

ويقول المتحدث باسم شركة جيلي: “يقضي المستهلكون قدرًا كبيرًا من الوقت في سياراتهم على غرار المنزل الثاني وفقط من خلال صنع منتجات أكثر صحة يمكننا تلبية طلب المستهلكين لتحسين نوعية الحياة” بحسب شبكة «BBC» البريطانية.

وتخطط شركة جيلي إلي تسليم السيارات الجديدة “بدون تلامس” فمن المقرر أن تستخدم طائرات بدون طيار لتمرير المفاتيح للعملاء الجدد مباشرة إلى بابهم أو شرفتهم للحد من التفاعل مع الموظفين.

سيارات المستقبل

أشارت شركات السيارات إلى أن تطوير المركبات لمكافحة الفيروسات والبكتريا سيصبح أحد أهداف التنمية الرئيسية طويلة المدى.

ومن جانبها أكدت شركة سايك التي تمتلك العلامة التجارية البريطانية الشهيرة “MG” ميزة اختيارية لتعقيم الهواء الذي يمر عبر نظام تكييف الهواء في السيارة للحد من انتشار البكتريا والفيروسات.

كما تقدم شركة “قوانجتشو أوتوموبيل” لصناعة السيارات والمعروفة باسم “GAC” نظامًا جديدًا لتصفية الهواء من ثلاثة مستويات في العديد من موديلاتها الجديدة.

فيما تعتقد شركة الأبحاث «Frost & Sullivan» أن هذه الإجراءات الجديدة هي أكثر من مجرد وسيلة للتحايل قائلة: “إن تطوير هذه الميزات بدأ بالفعل في الظهور لكن فيروس كورونا أعطى المزيد من الزخم للأمر هذه الميزات لا تعالج فقط قضايا النظافة والصحة الحالية ولكن يمكن أن تكون عوامل تمييز رئيسية للعلامات التجارية ولن يقتصر هذا على الصين ولكن على الاتجاه العالمي ككل”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض