الوفد: عدم التزام بعض المواطنين بقرارات الحكومة لمواجهة كورونا ناقوس خطر

توجه المهندس حازم الجندي، مساعد رئيس حزب الوفد للتخطيط الاستراتيجي، بنداء إلي كافة جموع الشعب المصري النعام بجدية في مختلف المحافظات والتقدير الصحيح للأزمة الحالية وأن يكون الجميع علي مستوى المسئولية، مؤكدا أن الالتزام بتعليمات الدولة، و تكاتف الجميع هو السبيل الوحيد للخروج من الأزمة.

وقال الجندي، في بيان، اليوم، أن إدارة الدولة المصرية للأزمة الحالية في مصر شهدت نضجا ووعيا تاما غير مسبوق علي كافة المستويات في التعامل مع الأزمة من كافة جوانبها ولم تدخر جهدا لتجنيب المواطن المصري آثار تلك الأزمة، وهذا بشهادة كافة المؤسسات العالمية المعنية.

وذكر المهندس حازم إن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تحدث بلهجة شديدة خلال المؤتمر الصحفي أمس الخميس عن خطورة الأوضاع إذا استمرت حالة عدم الالتزام من بعض المواطنين بإجراءات وقرارات الحكومة في مختلف المحافظات على كافة الأصعدة.

وتابع مساعد رئيس حزب الوفد التخطيط الاستراتيجي: “أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في مصر حتى الآن بلغت ٨٥٠ إصابة ورغم أنها لاتزال في الحدود القابلة للسيطرة إلا أن معدل الإصابات زاد بصورة كبيرة مقارنة بباقي الأيام حيث سجل ٨٦ إصابة و٦ وفيات وهو ما ينذر بأزمة ويدق ناقوس الخطر”.

وحذر الجندي، من الاستمرار في حالة عدم الالتزام من بعض المواطنين بقرارات الدولة الاحترازية والتعامل باستخفاف مع الوضع، حتى لا تكون الحكومة مضطرة إلى اتخاذ المرحلة الثالثة من الإجراءات الاحترازية والتي ستكون أكثر شدة وصرامة ولن تتحملها الكثير من فئات الدولة وخاصة على الصعيد الاقتصادي، مطالبا الجميع بضرورة الإلتزام بقرارات الحكومة والتعامل معها بكل جدية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض