النائب فريدى البياضى : ملاحظات أولية عن أزمة السفينة الجانحة في قناة السويس

 

ان أزمة السفينة الجانحة بقناة السويس ، سببت جدل عالمى وازمة كبيرة فى الأسواق العالمية ،ولكنها كشفت أيضا مجموعة من الحقائق منها :

-المشكلة بلا شك كبيرة لأهمية قناة السويس على الصعيد العالمي.
-الحادثة ليست الاولى من نوعها و حدثت من قبل في مصر و في بلدان أخرى، ولن تكون الأخيرة.
لكنها في نفس الوقت ليست صغيرة و لا معتادة لضخامة حجم السفينة الجانحة و ضخامة حمولتها.
الشامتون في هذه الحادثة هم نفسهم الشاتمون، المتربصون ولا يستحقون الرد عليهم.

الغريب ان تجد الشعب كله فجأة وقد تحول كل مواطن الى ربان أعالي البحار و أخد يدلو بدلوه في الاسباب و الحلول دون البحث عن آراء الخبراء المتخصصين.
الصورة الأولية والمعلومات المتاحة حتى الان لا تلقي باللوم على مصر في اسباب الحادثة.

لكن دفاعنا عن سمعة مصر و سمعة قناة السويس يستوجب الشفافية ولا يمنع بعد انتهاء الأزمة من دراسة تقديم طلب إحاطة للتساؤل عما اذا كان هناك اي تقصير في توفير آليات التعامل مع مثل هذه الحادثة.

الملاحظة الأخيرة أن إعلامنا كان متأخراً في التحرك و تغطية هذه الأزمة ، في الوقت الذي كانت قنوات عالمية و مواقع تتابع الأزمة لحظة بلحظة. و نحن الان لسنا في الزمن الذي كانت فيه الإذاعة هي مصدر الاخبار الوحيد ، و نحتاج ان نتعامل مع كل أحداثنا بسرعة و بشفافية في نفس الوقت.

حمى الله مصر من الأزمات و من المتربصين بأزماتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض