النائبة مرثا محروس تثمن جهود الدبلوماسية المصرية لاحتواء الصراع الفلسطيني الإسرائيلى

 

صرحت النائبة مرثا محروس عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسين ،استنكارها الشديد، لمواصلة الاحتلال الإسرائيلي جرائمه في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والتي تعد حلقة جديدة من سلسلة انتهاكات سلطات الاحتلال للقانون الدولي الإنساني ومعاهدات حقوق الإنسان.

كما ثمنت “محروس” المجهود الدبلوماسي من جهاز المخابرات العامة المصرية و الرحلات المكوكية بين القاهرة – تل ابيب و القاهرة – قطاع غزة ولقاء الطرفين الإسرائيلي الفلسطيني و التي عرضت خلالها مصر إيقاف لاطلاق النار ولكن التعنت الإسرائيلي تصدر المشهد ،و في نفس الوقت سارعت مصر لرفع الطؤاريء الطبية وفتح معبر رفح الحدودي لاستقبال المصابيين من غزه والتنسيق بين مستشفيات شمال سيناء ومدن القناه والدفع بالمساعدات الطبية والغذائية والفرق الطبية و السماح للمجتمع المدني المصري بأرسال كوادره ومساعداته و تنشيط الاتصالات الدولية مع الأمم المتحدة و الرباعية الدولية و الولايات المتحدة لكبح الجماح الإسرائيلي وإعلان وفد المخابرات العامة المصرية بشكل صريح بالاعتراض المصري الحاد علي أي عملية برية موسعة في قطاع غزه تقوم بها إسرائيل.

واكدت “محروس” ان قراءتها البيانات الصادرة عن وزارة الخارجية المصرية هذه المره تبدو حادة وقوية وتؤيد الحق الفلسطيني في القدس و تقف امام العجرفة الإسرائيلية وأيضا هناك حراك مجتمعي مصري لادانة إسرائيل وتعاطف داخلي كبير
مما يعمل علي زعزعة صمت المجتمع الدولي، تجاه هذه الانتهاكات، ووصفها مقاومة الاحتلال بأنه عدوان على إسرائيل، في ازدواجية شديدة في المعايير مما يحمل المجمتع الدولي مسؤولية سقوط قتلى بينهم أطفال ونساء في القطاع والضفة الغربية.

واختتمت “محروس “تأكيدها علي ضرورة التوصل إلى تسوية تضمن حصول الشعب الفلسطيني على حقوقه كاملة وفق مقررات الشرعية الدولية، وبغير ذلك لن تشهد أي استقرار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض