المعلومات الكاملة عن الشبكة المنافية للآداب بالرحاب

نجح ضباط مباحث قسم شرطة التجمع الأول، برئاسة المقدم تامر عبد الشافي، رئيس المباحث، في ضبط فتاة روسية لممارستها الرذيلة مع 3 من راغبي المتعة في نهار رمضان، داخل شقتها بالرحاب مقابل 5 آلاف جنيه في الساعة.

وبالعرض على النيابة العامة قررت حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ حيث كشفت التحقيقات، أن الفتاة الروسية من مواليد 1996، وتبلغ 24 عامًا، وهي من تدير هذه الشبكة، عن طريق استدراجها لراغبي المتعة الحرام عن طريق الإنترنت من خلال صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وتعطى عنوانها بالرحاب بعد استقطاب الراغب مقابل 5000 جنيه للساعة.

ونجحت الأجهزة الأمنية في ضبط 3 شباب أثناء دخولهم العقار لممارسة الرذيلة معها، بعد مشادة كلامية نشبت بينهما وبين الأمن المسئول عن العقار، بسبب إصرارهم على دخول العقار بالقوة.

كما تم ضبط مبلغ مالى من متحصلات ممارسة الرذيلة، وعدد من زجاجات البيرة، ومجموعة من الواقى الذكرى.

و اعترف المتهمون خلال التحقيقات، بأنهم تعرفوا على المتهمة من خلال شبكة الإنترنت عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” وتم الاتفاق بينهم على الحضور إلى مسكنها (محل الواقعة) لممارسة الرذيلة مقابل 5 آلاف جنيه في الساعة، إلا أنهم طلبوا منها الحضور في وضح النهار حتى لا يشك أحد في أمرهم خاصة لعدم تمكنهم من الحضور لها ليلا، بسبب قرار مجلس الوزراء بحظر حركة المواطنين من الساعة 9 مساء إلى السادسة صباحا، بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد.

وكشفت التحقيقات أن البداية كانت بتلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة، إخطارا من العقيد سمير مجدى مفتش قطاع القاهرة الجديدة مفاده تمكن ضباط مباحث قسم شرطة التجمع الأول من ضبط 3 شباب أثناء دخولهم شقة فتاة أجنبية بمنطقة الرحاب لممارسة الرذيلة معها.

على الفور تم مداهمة الشقة وألقى القبض على السيدة وتبين أنها تحمل الجنسية الروسية، وبعمل التحريات تبين أنها تستدرج راغبي المتعة الحرام عن طريق الإنترنت، وبتفتيش الشقة عثر على مبالغ مالية وخمور وأدوات جنسية، وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض