فيديو وصور | المشاهد الأولى من محيط انفجار العاصمة الإسبانية مدريد

أفادت وسائل إعلام محلية بوقوع انفجار هائل في وسط العاصمة الإسبانية مدريد منذ قليل.

وبحسب صحيفة «Daily Express» البريطانية، فإن الشرطة وخدمات الطوارئ استجابت لانفجار كبير في منطقة توليدو في مدريد، إسبانيا.

 

وأوضحت الصحيفة البريطانية، أن سبب الانفجار غير معروف بعد، لكن شهود عيان يقولون إن العديد من الطوابق في إحدى المباني دمُرت على ما يبدو في الانفجار

ولم تعلن الشرطة أو السلطات الإسبانية عن تفاصيل الحادث بعد، أو عدد الضحايا.

ونقلت وكالة “رويترز” عن تلفزيون إسباني محلي أنه سمع دوي انفجار في وسط العاصمة الإسبانية مدريد

وذكرت قناة “لا سيكستا” التليفزيونية اليوم الأربعاء أن دوي انفجار ضخم سُمع في وسط العاصمة الإسبانية مدريد من دون أن تقدم مزيدا من التفاصيل.

وأبلغ شاهدان رويترز بأنهما سمعا انفجارا مدويا. وقالا إن عامودا من الدخان تصاعد في سماء المنطقة بعد الانفجار

ونشر ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد مقاطع فيديو قالوا إنها لموقع الإنفجار.

في غضون ذلك، وفي حالة نادرة لم يشهد لها مثيل منذ ثمانينات القرن الماضي، غطت الثلوج العاصمة الإسبانية مدريد وأجزاء من إسبانيا، الخميس، فيما توقعت السلطات أن يشهد نصف الأراضي الإسبانية أحوالا جوية سيئة.

وظلت معظم إسبانيا تحت تحذير بشأن الطقس الشتوي بسبب تساقط الثلوج والأمطار الغزيرة والرياح العاتية والأمواج الهائجة ودرجات الحرارة المنخفضة حيث واصلت العاصفة “فيلومينا” اجتياح شبه الجزيرة الإيبيرية.

وقال الناطق باسم الوكالة الوطنية للأرصاد الجوية، روبين دلكامبو، في تصريح لوكالة فرانس برس: “إذا صحت التوقعات، فسنواجه واحدة من أكبر العواصف الثلجية في السنوات الأخيرة”.

وكانت منطقة مدريد وكذلك مقاطعات غوادالاخارا وكوينكا وألباسيت وطليطلة في حالة تأهب أحمر، وهي أعلى مستوى من ثلاثة مستويات، ويتوقع أن يصل سمك الثلوج المتراكمة إلى 20 سم في غضون 24 ساعة.

ووفقا لفرانس برس، فقد التحفت مدريد، برداء أبيض على غير عادة، ومثلها جزء من منطقة كاستيا لا مانتشا الشاسعة في وسط إسبانيا.

وغطت الثلوج أجزاء كثيرة من وسط وشمال إسبانيا، بينما انخفضت درجات الحرارة خلال الليل إلى ما يقرب من -15 درجة مئوية في أماكن مثل فيابلينو (ليون)، ومن المتوقع تهبط درجات حرارة الجمعة دون الصفر في أفيلا، بورغوس، سالامانكا، بامبلونا وبلادوليد، من بين مدن أخرى.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق