الصحة التونسية تحذر من تفش سريع لـ”الكورونا” بعد تسجيل 22 حالة جديدة

سجلت وزارة الصحة التونسية، الثلاثاء، 22 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا ليصل إجمالي الإصابات إلى 596 حالة، بحسب بيان رسمي للوزارة، حذر فيه وزير الصحة التونسي عبد اللطيف المكي، في تغريدة نشرها عبر صفحته الرسمية في فيسبوك، من تفش سريع للمرض، الذي قتل مايناهز 22 شخصا في تونس، وفق الإحصائيات الرسمية.

وقال المكي إن تونس بصدد فقدان ما أسست له سابقا في حربها على فيروس كورونا بسبب “إنفلات الحجر الصحي العام من قبل فئة من الناس، وتمنّع من ثبت لديهم الإصابة بكورونا عن الذهاب إلى المستشفيات ومراكز الإقامة، وهو ما يهدد باحتمال انتشار سريع للمرض”.

وتأتي تصريحات وزير الصحة التونسي بعد أخرى مماثلة لرئيس البلاد قيس سعيد قال فيها: “أرجو أن تتطور الأوضاع في إتجاه إيجابي. تم إتخاذ جملة من الإجراءات، وربما لم تكن ناجعة بالشكل المطلوب، يمكن أن نراجع جملة من الخيارات بما يتلاءم مع الأوضاع”.

وأضاف سعيد في تصريح له بعد زيارة ضريح الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة في الذكرى 20 لرحيله، أن تونس تعمل جاهدة مع شركات الطيران لإعادة التونسيين العالقين في الخارج.

وتزامنت تصريحات الرئيس التونسي مع بيان صدر عن وزارة النقل في البلاد، أعلنت فيه جملة من الرحلات الجديدة المبرمجة لإجلاء التونسيين العالقين في الخارج وذلك بالتنسيق مع وزارة الخارجية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض