الحجز تليفونياً.. الداخلية: استئناف الزيارات لنزلاء السجون بعد توقفها بسبب كورونا

قررت وزارة الداخلية إستئناف الزيارات بجميع السجون العمومية والليمانات وفقاً لضوابط محددة مرتبطة بالإجراءات الإحترازية والوقائية المتخذة لحماية النزلاء من عدوى فيروس كورونا.

وقد خصصت الوزارة (118) هاتف مدونة على موقع الوزارة بشبكة المعلومات الدولية (الإنترنت) للإستعلام عن موعد الزيارة لأهلية النزلاء والتى من المقرر أن تبدأ إعتباراً من 22/8/2020.

ووضعت الوزارة مجموعة من الضوابط منها ضرورة أن يتضمن الإتصال التليفونى «بيانات المتصل، وإسم النزيل، ودرجة القرابة».

سيتم إخطار ذوى النزلاء بالموعد المحدد للزيارة خلال الإتصال التليفونى، مع الإلتزام التام بالموعد المحدد للزيارة،وستكون مدة الزيارة المصرح بها (20) دقيقة لمرة واحدة شهرياً، ولزائر واحد لكل نزيل مع إلتزام الزائرين بإرتداء الكمامات أثناء الزيارة وسيتم مراعاة المسافة الآمنة بين الزائرين والنزلاء أثناء الزيارا

وقالت الداخلية :تأتى تلك الإجراءات للتيسير على المواطنين الراغبين في زيارة ذويهم من النزلاء، إنطلاقاً من سياسة وزارة الداخلية الهادفة لإعلاء قيم حقوق الإنسان ونوهت في حالة وجود أية شكاوى أو إستفسارات، يتم الإتصال على أرقام إدارة حقوق الإنسان بقطاع السجون (25757474-25748831).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
أمين الشؤون السياسية بالمصري الديمقراطي الاجتماعي تشارك في الورشة التدريبية لمنتدى "أجورا الابتكار في النوع الاجتماعي" بالأردن مسرح مارجرجس كوتسيكا يشهد الاحتفال بالمتعافيين من الإدمان 42 حزبا سياسيا تجدد دعمها للرئيس السيسي.. تحالف الأحزاب المصرية: حقوق الإنسان تعني الحياة الكريمة وتتحقق داخل مصر مصر الحديثة: تعديلات قانون حماية المنافسة تدعم المواطن عن طريق حماية الاسواق منها الحبس الاحتياطي.. رئيس حزب "العدل" يطالب بمراجعة كافة القوانين الاستثنائية التي خرجت أثناء فترة الحرب ضد الإرهاب النائبة أسماء الجمال لوزير الخارجية: مصر نجحت فى تنظيم كوب 27 .. واستهدفت محاولة تنفيذ إنقاذ كوب الأرض أوبك + تتفق رسمياً على تمديد العمل بسياستها الحالية في إنتاج النفط علاء الخيام: الحركة المدنية الديمقراطية كانت أقوى جامع للمعارضة المصرية برغم كافة الضغوط التي تعرضت لها الصندوق السيادي: نستهدف إعادة استغلال بعض المناطق في المحافظات بالشراكة مع القطاع الخاص 6 أسباب "مدمرة" للعين تقود إلى ارتداء النظارات.. تجنبها