الباحث سامح عسكر : عبد الله الشريف نسخة جديدة من الجهاديين

قال الباحث في شئون الجماعات الإسلامية، سامح عسكر،  إن عبد الله الشريف، الداعية السلفي المتأخون، يكرر تجربة ‏الجماعات ‏الجهادية، ويستخدم كافة أساليبها من تكفير وتخوين، عبر ترويج المعلومات المضللة والتدليس، واستغلال أوجاع الناس واللعب على ‏تناقضات المجتمع.‏

وأوضح عسكر في منشور على صفحته على الفيس بوك ، أن أداء الشريف خلال الفيديو الأخير له، لرثاء الإرهابي هشام عشماوي، ساق فيه نفس ‏أسلوب ‏السلفية الجهادية، لتصوير المؤسسة العسكرية وكأنها تتآمر ضد الإسلام، بدليل إنه عَزَل الضابط هشام عشماوي لمجرد إنه ‏كان يقرأ ‏القرآن.‏

وأشار الباحث في شئون الجماعات الإسلامية، إلى أن قصة تعذيب المسلمين، لمجرد أنهم يقولون لا إله إلا الله، يصادر إيمان ‏الدولة ‏لتكفيرها كما حدث مع سيد قطب، كما يصادر حقائق دعم الدولة للأزهر بمشروع عبدالناصر الشهير، وغلقه للعديد من ‏المجلات ‏بحجة الصور الخليعة في قانون الصحافة، مردفا: عبد الناصر كان متدينا، ولكن بالطبع بشكل مختلف عن الإخوان . ‏

واختتم عسكر قائلا: عبد الله الشريف يؤسس حاليا جيل تكفيري جاهل، ستدفع مصر ثمنه لو لم يستفيق الإعلام المصري للكارثة، ‏ويبدأ ‏يهتم بالعقلاء والمثقفين الحقيقيين الذين بإمكانهم كشف حقيقة هذه الجماعات دون شبهات من حيث التمويل والتوجيه.‏

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض