البابا تواضروس يدعو للصلاة من أجل إنهاء أزمة كورونا

ألقى قداسة البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، العظة الأسبوعية من كنيسة السيدة العذراء والقديس الأنبا رويس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

حضر الاجتماع الأسبوعى للبابا تواضروس الثانى، عدد من أساقفة المجمع المقدس بينهم الأنبا مرقس مطران إيبارشية شبرا الخيمة وتوابعها، والأنبا دانيال، أسقف المعادى، وسكرتير المجمع المقدس، وعدد من شعب وكهنة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

وقدم قداسة البابا تواضروس الثانى، خلال العظة، مجموعة من النصائح الروحية، بمناسبة الصوم الأربعينى المقدس، وجاءت نصائح قداسة البابا على شكل رسائل مركزة قدمها فى مستهل عظته فى اجتماع الأربعاء الأسبوعى.

وقال قداسة البابا تواضروس أنه على شعب الكنيسة أن يعرف إننا نعيش زمن توبة للإنسان، خاصة أننا فى الصوم الكبير وهو فرصة لتقديم التوبة.

وتابع البابا تواضروس إننا أيضا فى زمن الصلاة، مطالبا الجميع بأن يرفعوا قلوبهم طالبين رحمة ربنا للعالم، ليحميه من كل الشرور، ودعا إلى ضرورة تحويل طاقة الإنسان إلى صلاة.

وأكد على أننا الآن فى زمن سلام، مطالبا الجميع بإنهاء المشكلات وإجراء مصالحة مع الآخرين، مشيرا إلى إننا فى زمن سلام على كل المستويات.

وقال البابا تواضروس أن فيروس “كورونا” يجتاح العالم بصورة شديدة، وأن انتشاره فى العالم أحد أسبابه الزحام، وأنه يجب أن نتجنب الزحام، وأن الانتشار الكبير ليس معناه أن نرى ضحايا كثيرين، ولكن يجب أن نعرف أننا فى زمن للتوبة، حتى لا تنتهى حياة الإنسان فجأة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض