“الأوقاف” تنهي خدمة عامل مسجد قرية البهو بسبب رفض دفن شهيدة كورونا

قررت وزارة الأوقاف، إنهاء خدمة عامل مسجد قرمط بقرية شبرا البهو، في محافظة الدقهلية، وذلك بعد تحريضه الأهالي على رفض دفن جثمان الطبيبة المتوفية بسبب كورونا.

وجاء بيان الوزارة:”بناء على مذكرة مديرية أوقاف الدقهلية والتي أفادت بقيام العامل إبراهيم محمد فتحي إبراهيم قام بتمكين والده محمد فتحي إبراهيم من فتح المسجد الكبير بقرية قرموط البهو مركز أجا محافظة الدقهلية وقيام والده بدعوة أهالي القرية للخروج للاحتجاج على دفن الدكتورة سونيا عبد العظيم بمقابر القرية”.

وتابع البيان:”مما أدى إلى إثارة الفوضى العامة بالقرية ، أنهى معالي محمد مختار جمعة وزير الأوقاف خدمة المذكور ،مع تأكيدنا أن الوزارة ستنهي خدمة كل من يخالف تعليمات غلق المساجد أو يقوم بأي عمل من شأنه تكدير الأمن العام للبلاد على الفور وبلا أدنى تردد”.

وفي وقت سابق وجه النائب البرلمانى، فوزى فتى، الشكر للأجهزة الأمنية التى تعاملت بحنكة مع تجمهر بعض الأهالى قريتى “شبرا وقرموط البهو”، التابعة لمركز أجا بمحافظة الدقهلية، خلال دفن جثة طبيبة بمقابر القرية، موضحا أن المعترضين لم يتجاوزا الـ100 فرد بينما الجميع كانوا متضامنين مع المتوفاة وزوجها نظرا للسمعة الحسنة التى تتمتع بها الأسرة.

وأضاف “فتى”، خلال اتصال هاتفى ببرنامج “التاسعة”، الذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى، عبر القناة الأولى المصرية، أن القريتين لهما مقبرة واحدة، وتابع: “أهالى القريتين يزيد على 10 آلاف نسمة يدفنون فى مقبرة واحدة ومجموعة من 50 إلى 100 فرد هم من كانوا معترضين ومتخوفين ولكن 99% ممن ظهروا فى الصور متضامين مع المتوفاة وزوجها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض