الأب أيوب يوسف يطلق مبادرة «الوقاية مع العلاج» للقضاء علي الفشل الكلوي

في ظل إنتشار وباء الفشل الكلوي بين محافظات الجمهورية، تتأهب وزارة الصحة والسكان لإطلاق مبادرة رئيس الجمهورية للكشف المبكر عن الفشل الكلوي، تحت مظلة “100 مليون صحة، بعد نجاح حملة فيروس “سي” والكشف عن الأمراض غير السارية.
 
ووجّه الرئيس عبد الفتاح السيسي بإضافة 1000 وحدة للغسيل الكلوي للأطفال، لتعيد الأمل لمرضى الفشل الكلوي في انتهاء معاناتهم، وقفزة نحو القضاء على قوائم الانتظار الطويلة، التي كانت تتسبب في آلاف الوفيات سنويا.
ولاسيما أن اخر إحصاء صادر عن الجمعية المصرية لأمراض وزراعة الكُلى أن عدد مرضى “الغسيل الكلوي” في مصر يبلغ نحو 60 ألف مريض يحتاج كل واحد منهم إلى 13 جلسة شهريًا على أقل التقديرات بواقع 3 جلسات أسبوعية وغالبية المرضى دون سن الخمسين.
الأمر الذى دعّا البعض للتفكير دعمًا للدولة بأفكار تهدف القضاء علي المرض والوقاية منها، ونظرًا لتزايد اعداد المصابين بالفشل الكلوي من محافظة المنيا بادر الأب أيوب يوسف احد كهنة الاقباط الكاثوليك بمطرانية المنيا لطرح مقترح يهدف الحد من المرض والوقاية منه.
وتضمن مقترح الأب أيوب يوسف، ان يتضامن رجال الأعمال والجمعيات الأهلية إلي جانب الدولة بالتنسيق مع احد شركات إنتاج “فلاتر” المياه لتوزيعها علي المواطنين خاصة فى القري والنجوع والمناطق الشعبية الأكثر فقرا لضمان سلامة تلك الأسر من الأصابة بالفشل الكلوي بالتزامن مع اطلاق حملة فخامة الرئيس للكشف عن الأمراض غير السارية.
 
وقال “يوسف” ا في تصريحات خاصة لـ«السلطة الرابعة»، إن مقترح المبادرة ” وقاية مع العلاج”مما يجانب انتشار المرض ويساعد في الحد منه، بالإضافة لإدخار مبالغ ضخمة تتكبدها الدولة في الإنفاق علي المرضي.
 
وأشار إلي أن المواطنين الاكثر احتياجا مسجلين بكشوف تكافل وكرامة ويمكن الأستعانة بها لتوزيع فلاتر المياه عليهم باسعار مخفضة ويمكن تحصيل المبالغ او التكلفة باضافة هامش علي فواتير المياه إن لم يتمكن الاعفاء الكامل منها.
 
وتابع:” ان تحقيق المبادرة يضمن عدم اشتراء المرض والحد منه مما يوفر مبالغ طائلة في ميزانية الدولة من الانفاق علي علاج الفشل الكلوي، ومصر قادرة بقيادتها ورؤيتها الثاقبة القضاء علي الفشل الكلوي كما نجحت بامتياز في انهاء ازمة فيروس سي وغيرها”.
 
وألمح إلي أن المبادرة قد تنال استحسان جهات مانحة من دول اجنبية لتوفر مبالغ لتحقيق الفكرة في ضوء جدية الدولة المصرية في القضاء علي كافة الأمراض والحافظ علي الصحة العامة
للمواطنين .

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار
إغلاق