إصابة 30 فلسطيني في إنفجار بمنزل يتبع للجهاد الإسلامي في قطاع غزة

أصيب 30 فلسطيني في انفجار ضخم، وقع السبت، 23 يناير، وقع في منزل يتبع للجهاد الإسلامي في شمال قطاع غزة.
وقال وزير الداخلية في حكومة حركة حماس أن الانفجار وقع صباح اليوم في منزل يتبع لمواطن يسمى أحمد الكفرنة، في بيت حانون، وهو ما أدى إلى إصابة مدنيين وتضرر المنازل المحيطة.
وكشفت شبكة “Mena FN” المعنية بأخبار الشرق الأوسط أن عربات الاسعاف والدفاع المدني وفرق من الشرطة أسرعت إلى موقع الحادث، كما تم فتح تحقيق للوقوف على أسباب الانفجار.
وكشف مصدر محلي أن عربات الأسعاف نقلت حوالي 30 مدني مصاب، بعضهم لديه إصابات خفيفة، إلى المستشفيات المحلية.
وبين المصدر أن الإنفجار عرضي ووقع في منزل ناشط يتبع للجهاد الإسلامي، سببه صاروخ من طراز “بدر 3”.
وتسبب الانفجار في الكثير من الفوضى إضافة إلى انتقادات حادة على مواقع التواصل الاجتماعي ضد السلطات وتجاهلها لخروقات حركة الجهاد الإسلماي في قطاع غزة.
كما وجه مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي والمواطنين، انتقادات حادة أيضا ضد حركة الجهاد الإسلامي لسلوكها المتهور وعدم اهتمامها بسلامة المدنيين الأبرياء، بسبب إخفائها وتخزينها مواد متفجرة وسط مساكن المواطنين، الأمر الذي خلف في السابق العديد من الضحايا المدنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
إغلاق