إصابة وكيل طب قصر العيني بفيروس كورونا ونقله لمستشفى العزل

كشف مصدر مسؤول في جامعة القاهرة، عن إصابة الدكتور هشام الساكت وكيل كلية طب قصر العيني، بفيروس كورونا المستجد.

وأضاف المصدر ، أن وكيل كلية طب قصر العيني، تم عزله في مستشفي عزل العبور التابعة لجامعة عين شمس.

في سياق آخر، قالت الدكتورة هالة صلاح عميدة كلية طب قصر العيني، إن ترتيب مكان للعزل بمستشفيات جامعة القاهرة كانت مهمة شاقه، مشيرة إلى أن قصر العينى مستشفى قديم متصل كله ببعضه ولايوجد إختيار كامل، موضحة أن مستشفى قصر العيني الفرنساوي هي المكان الأمثل ليكون مستشفى عزل للمصابين بمرض كورونا.

وأضافت عميدة كلية الطب خلال تصريحات صحفية، أنه تم بالفعل الحصول على موافقة رئيس الجامعة الدكتور محمد عثمان الخشت، ووزير التعليم العالي الدكتور خالد عبد الغفار ورئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، على اختيار مستشفى الفرنساوي كمستشفى عزل لاعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب في حال اصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

واشارت الدكتورة هالة صلاح، إلى انها توجهت بناء على تكليف من الدكتور محمد الخشت، صباح أمس الخميس، إلى مستشفى الفرنساوي وتمت أخذ مسحات للعاملين ومراجعة المرضى المحجوزين لترتيب تحويلهم إلى أماكن أخرى لهم، وتحويل المستشفى إلى عزل لجامعة القاهرة ومراجعة اجراءات مكافحة العدوى.

واشارت، إلى أن رئيس الجامعة كلف فريق طبي برئاسة الدكتور أحمد طه مدير عام مستشفيات جامعة القاهرة، والدكتور مصطفى الشاذلي مع فريق من الأطباء ومكافحة العدوى من قصر العيني والفرنساوى ليتم نقل المرضى بصوره آمنه وتم فعلا الانتهاء من نقل المرضى بعد التأكد من سلامتهم.

قال الدكتور محمود علم الدين مستشار رئيس جامعة القاهرة، إنه تقرر تخصيص مستشفى قصر العيني الفرنساوي كمسشتفى للعزل للمصابين بفيروس كورونا المستجد.

وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، أنه تقرر تجهيز مستشفى للعزل في إطار مستشفيات جامعة القاهرة وتم الاستقرار على اختيار مستشفى القصر العيني الفرنساني كمان يخصص للعزل للأعضاء التدريس والعاملين في حال إصابتهم بالوباء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض