أستراليا تكشف عن علاج مصري يقضى على كورونا في 48 ساعة| فيديو

قال الدكتور محيي حافظ، رئيس لجنة الصحة والصناعات الدوائية باتحاد المستثمرين، إن هناك بحثا نشر في أحد مراكز البحوث المرموقة التابعة للحكومة الأسترالية منذ 4 أيام يتعلق بفعالية وأمان علاج “إيفر مكتين” في مواجهة كورونا.

وأوضح أن البحث أكد أن هذا العلاج له تأثير أقوى بكثير من كل الأدوية التي استخدمت في علاج مصابي فيروس كورونا.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صالة التحرير”، المذاع على قناة “صدى البلد”، تقديم عزة مصطفى: “علاج إيفر مكتين أقوى بكثير جدًا 5 آلاف مرة من الأدوية المكتشفة لعلاج فيروس كورونا”، مشيرًا إلى أن هذا الدواء أكد البحث الإسترالي ظهور نتائجه خلال 48 ساعة ولذلك سيكون مرشحًا بقوة أن يكون أحد أهم الأدوية التي تعالج من فيروس كورونا.

ولفت إلى أن براءة اختراع دواء “إيفر مكتين” سجلت له عام 2011 كأول اختراع مصري لهذه المادة الفعالة لعلاج مصابي “الجرب” وتم علاج 1000 حالة بهذا العقار من خلال جرعة واحدة، لافتًا إلى أن مرض “الجرب” كان يعاني منه المزارعون وتم علاج به اَلاف من البشر.

 

وأشار إلى أن هذا العلاج تم تسجيله في وزارة الصحة وتم تداوله في الأسواق، لافتًا إلى أن مصر أوقفت إنتاجه منذ فترة بعد اختفاء مرض “الجرب” ولكن كانت تستخدمه أول شركة صنعته لعلاج الأمراض الطفيلية في إفريقيا.

وأكد أن هذا الدواء اَمن 100% وليس له اَثار جانبية، لافتًا إلى أن مصر تمتلك السر وراء تصنيع مادة العلاج، مؤكدًا أنه يمكن تطبيقه على الإنسان فورًا لأنه تم تجريبه عليه في السابق .

وتابع:”نحتاج تجارب سريرية فورية على مرضي كورونا؛ لأن الدراسة الأسترالية أكدت أنه يحقق نتائج مذهلة على مرضي كورونا خلال 48 ساعة ويبحثون عن الجرعة العلاجية للإنسان ومصر الوحيدة التي تمتلك هذه الجرعة وهي موجودة في وزارة الصحة”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض