أحمد بهاء شعبان يكشف تفاصيل المبادرة الدولية للمساعدة على توحيد الجهود فى مواجهة فيروس كورونا

تشارك المئات من الأحزاب الشيوعية والاشتراكية واليسارية والديمقراطية فى العالم، فى العمل علي إنجاح مبادرة عالمية، أطلقها “الحزب الشيوعى الصينى”، للتعاون من أجل حصار فيروس كورونا.

وكشف المهندس أحمد بهاء الدين شعبان، رئيس الحزب الاشتراكى المصرى، أحد الأحزاب المصرية المشاركة فى المبادرة، أنها تتضمن العديد من النقاط على راسها الاحترام الكامل للأطباء والعاملين فى مجال الرعاية الصحية لدورهم المرموق، وكذلك إبداء التعاطف الوجداني مع المصابين بالفيروس، والتعازى لأسر الراحلين بسببه، ومساندة كافة جهود الدول والحكومات فى مواجهة هجمات الفيروس، وتوفير كل مخرجات التكنولوجيا الحديثة للمساهمة فى التصدى لمخاطره.

وأضاف فى تصريحات صحفية أن المبادرة تتوجه بالنداء إلى هيئات المجتمع المدنى فى كافة أرجاء العالم، وإلى المتطوعين من كافة الشعوب لدعم جهود الحكومات والدول فى مواجهة الفيروس، فضلا عن انها تتبنى مناشدة الحكومات اتخاذ التدابير الهادفة لحماية الفئات الضعيفة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، والحفاظ على مستوى معيشة الشعب ومسار التنمية الاجتماعية، والابقاء على التبادل الخارجي المناسب، خاصةَ تقديم التسهيلات للنقل العابر الحدود مثل المعدات الطبية واللوازم الوقائية، مساهمة في القضاء على مخاطر الفيروس فى أسرع وقت ممكن، وهو ما يستلزم حشد الطاقة والموارد العالمية، من خلال تعزيز التعاون الدولي وتنسيق السياسات والأعمال، للتغلب على الفيروس العدو المشترك للبشرية بكل حزم.

واشار الى أن المبادرة تؤكد على رفض تسييس قضية الصحة العامة، وتقاطع بكل حزم تشويه صورة بلد باستغلال الوباء، وكذلك الأقوال والأفعال التي تميز ضد أي دولة أو منطقة أو عرق، وتدعو حكومات دول العالم إلى إتخاذ تدابير كفيلة لحماية صحة وسلامة الجاليات والطلاب الوافدين وحقوقهم الشرعية.

وثمن الدور المحوري للأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية في إدارة الصحة العامة العالمية، وتدعو كافة الأطراف في إطار مجموعة العشرين وغيرها إلى تعزيز التنسيق والتعاون، والقيام بالوقاية المشتركة لهذا الوباء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
soulta4

مجانى
عرض